الخميس، 8 ديسمبر، 2016

المصعد رقم 7 (3) - الهائمون

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى


- شرح طريقة التحميل بالصور من هنا

عن الكتاب : الجزء الثالث والأخير من رواية المصعد رقم 7

هل بإمكانك المحافظة على هويتك الحقيقية وسط عشرات الهويات المختلفة وعشرات العوالم الأخرى ؟

هل بإمكانك استعادة ذاكرتك إذا ما فقدتها وسط بيئة مقبضة لا تمت لك بصلة ؟

هل بإمكانك الثقة بمن حولك رغم الظروف التي تأمرك أمراً بألا تفعل ؟

هل بإمكانك استعادة حبك المفقود حتى و أنت على شفير الموت ؟

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى

المصعد رقم 7 (2) - التابع الحارس

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى


- شرح طريقة التحميل بالصور من هنا

عن الكتاب : الجزء الثاني من رواية المصعد رقم 7
في عالم يسوده الجنون و المجانين
بشعورهم البيضاء التي شابت من
جراء استخدام علاج الصدمات
الكهربائية و المياه المثلجة ...
في عالم تسوده قوانين مبارزات
الساموراي الدموية و الانتحار
بطريقة الهاراكيري العنيفة
في عالم تسوده شروط ظهور التابع
الحارس بوظائفه المتعددة
وتحذيراته التنبؤية من وقوع
الأخطار المحدقة ...
في عالم حيث يتخبط التحري
العبقري الذي لا ينام فلا يجد
نصيرا له سوى غريمه المحتال

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى

المصعد رقم 7 (1) - الجزء الاول

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى


- شرح طريقة التحميل بالصور من هنا

عن الكتاب : ما الشيء الجامع بين مفتاح فضي يشابه السونكي .. ومخترع عبقري مجهول .. وفتاة عرجاء ثرية مهددة بالقتل.. ومطعم يسمونه " الصحراء القاحلة " .. وتحر ذكي لا ينام.. وقاتل أطفال مشعوذ ينشد الانتقام .. وعالم حيث تتحول فيه المقدرات الخارقة ، إلى بال يجلب التعاسة على رؤوس أصحابها.. والحرب العالمية الثالثة ؟!

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى

ملاك جهنمي

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى


- شرح طريقة التحميل بالصور من هنا

عن الكتاب : إنه اليوم الأخير في حياة (ملاك), أخطر سفاح على وجه الأرض..
اليوم هو اليوم المشهود لأهالي ضحاياه, حيث سيتم إعدامه أخيرًا بعد سلسلة من الجرائم المروعة التي لا تنسى..
لذا كان على حارس زنزانته وصديقه الوحيد (جرير) توديعه بعد سنواتٍ قضياها معا.. (ملاك) في الحديث عن ذكرياته وطموحاته وأحلامه كما لو كان حرًا, و(جرير) العاكف على الإنصات إليه متحسسًا سلاحه معظم الوقت..
ولكن في يوم تنفيذ حكم الإعدام يتغير كل شيء بمعجزة ما, إذ يتحول القاتل إلى طير طليق, وحارسه إلى مجرم حبيس!
ثمة خطب ما وقع, وحياة (جرير) التعس على وشك أن تتغير إلى رحلة انتقام مخيفة, فرضها عليه ملاك جهنمي.. 

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى

الزيبق

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى


- شرح طريقة التحميل بالصور من هنا

عن الكتاب : عقب عاصفة هوجاء لم تشهد لها البلاد مثيلا, حيث أصاب الرعد برماحه الحارقة عددًا من أعمدة الإنارة والأشجار, وكاد المطر أن يغرق البيوت والمدارس والمستشفيات..
ظهرت أدوات أقرب للمعجزات, ويبدو وأنها قد هبطت من السماء يوم بزوغ تلك العاصفة الجنونية..

(ودود) الطالب الوسيم والثري ابن سيدة الأعمال المرموقة, قد عثر على أخطرها.. هكذا, وجد نفسه بمقدرة شيطانية قد تمكنه يوما من حكم العالم!
وبدا وكأن أصحاب الأدوات العجيبة – وأولهم (ودود)- لا يمكن إيقافهم عند حدهم, فقد صار ولعهم الأوحد التحكم بأي شيء وبكل شيء, كأنها لعبة مسلية ما!
ثم ظهر (الزيبق) على خشبة المسرح, وقد بدا الشخص الوحيد الذي يزمع إيقاف الجميع عند حده!


تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى

مندوب الشيطان

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى


- شرح طريقة التحميل بالصور من هنا

عن الكتاب : مرحبا بكم في عالم غامض وقاتم, حيث الحياة معقدة أكثر من ذي قبل, والفرد لا يستطيع العطس دون مندوب..
إذا عجزت عن توظيف واحد فلا تقلق, شركة "مندوبك" العالمية تعمل على توفير المندوب الملائم لحل مشاكلك المالية والأمنية والطبية, وإجراءات الزواج والطلاق وحتى الجنازة, وغيرها من مشاكل الحياة المستعصية..
لكن في هذا العالم المتخبط, حتى الشيطان شخصيا بحاجة إلى مندوب لإنهاء معاملاته وضبط أوراقه وكشوفاته, فمن الأقدر على تولي هذه المهمة المخيفة؟ 

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى

موت سريرى

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى


- شرح طريقة التحميل بالصور من هنا

عن الكتاب : بعد تجربة مخدر 
(R.D.7)
الجديد
, سقط (شاهر) في فخ الموت السريري داخل مستشفى حكومي رخيص غير آبه بموته أو حياته..
الحالة استوجبت اطفاء الأجهزة, و(شاهر) رسميا ميت بقرار طبي بالاجماع..
ثم استيقظ المدمن الهالك, وأقسم بعد التجربة المروعة أن يتوقف عن ادمانه للمخدر الرهيب, وتم نقله الى مصح منعزل لمواصلة علاجه..
لكن عقله احتفظ برؤى عجيبة, فقد منحه السم المطور مقدرة رؤية ما لاتتمكن العين المجردة من رؤيته..
لقد رأى (شاهر) العالم على حقيقته.. 
رأى دماره الذي بات وشيكا!

تذكر الانضمام معانا فى جروب نقرأ لنرتقى